شبكة منتديات صدى العرب
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بالتسجيل والتفاعل مع الاعضاء

شبكة منتديات صدى العرب


 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلالتسجيلدخول
جميع آلمشآركآت آلمكتوبهـ تعبّر عن وجهة نظر صآحبهآ ,, ولا تعبّر بأي شكلـ من آلأشكآل عن وجهة نظر إدآرة آلمنتدى ~

شاطر | 
 

 رحلة النجاح كانت مؤلمة : أصعب لحظات الموسم على الإنتر والبايرن

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
alonso
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 22
النقاط : 58
السمعة : 10
تاريخ التسجيل : 19/04/2010

مُساهمةموضوع: رحلة النجاح كانت مؤلمة : أصعب لحظات الموسم على الإنتر والبايرن   الجمعة مايو 21, 2010 3:13 am

مر الفريقان بحالة من الشكل ... بحالة من فقدان السيطرة وفقدان الاتزان...بحالة من الاحباط وربما فقدان الأمل. الإنتر وبايرن ميونخ يلعبان يوم السبت أهم مباراة هذا الموسم في بطولات الأندية كافة حول العالم.

الإنتر وبداية توحي بأنه ليس بطلاً:



الفريق بدأ بخسارة مع لاتسيو في السوبر الإيطالي على أرض الحضارة الصينية ، ثم جرحه الصاعد حديثاً باري بتعادل 1-1 ليستعيد الفريق توازنه قليلاً قبل أن يخسر مع سامبدوريا ومن ثم مع اليوفي ويتعادل مع كازان ودينامو كييف.

أوروبياً تعرض الإنتر لجرح في كرامته في لقاء الإياب في دور المجموعات مع برشلونة الذي لعب ناقص النجوم ففاز رغم ذلك بهدفين ومنع الفريق الإيطالي من تقديم شيء...حتى ظهر نجوم الفريق الإيطالي أشباحاً وانتقصت الصحف من قيمته ووصفته بالفريق المبتدىء الذي يتعلم الدروس في الكامب نو.


اسوأ بداية في تاريخ بايرن ميونخ:



سلسلة من التعادلات توجها البافاري بخسارة مع ماينز لأول مرة في تاريخه ليحقق اسوأ بداية في تاريخ النادي الألماني ، ورافق هذه البداية المتعثرة تعادل مع يوفنتوس في ميونخ ثم خسارة مذلة مع بوردو والفريق ظهر عاجزاً مع مدربه لويس فان جال.

في تلك اللحظات لم يكن هناك بافاري سعيد بأنه يشجع البايرن ، والجميع تمنى لو أنه كان مشجعا لليونايتد مثلاً ولم يعرفوا أن المستقبل أجمل.

الأبطال يترنحون في أخر الطريق ويسقطون عن الصدارة:



كلا الفريقين الإنتر وبايرن ميونخ ترنحا في نفس الفترة تقريباً وسقطا عن الصدارة ، فروما هزم الإنتر ثم أجبره فيورنتينا على تعادل كان ثمنه الصدارة. أما البايرن فقط سقط مع شتوجارت ثم تعادل مع بوخوم ليخسر الصدارة بشكل مؤلم جداً مؤقتاً.

بعد ذلك انتفض الأبطال وضربوا بقوة منافسيهم واحداً تلو الأخر..وجاءت الهدايا من سامبدوريا وفيردر بريمن ليفوز الفريقان بالألقاب المحلية.

العالم كله ضد الإنتر:


من ينسى هذه الحركة وهذه الصورة ، من ينسى ماذا فعل الصحافيون ضد مورينهو وجعلوه يعتذر بل ويعترف بخسارة الحرب ضد الجميع....من ينسى عقوبات بالجملة جعلت الرجل يشتاق لمقعد التدريب وإيقافات بإجماع المراقبين كانت مبالغاً بها ضد لاعبي الإنتر.

تلك الفترة جعلت مورينهو يقولها صراحة أن الجميع يحاولوا الإطاحة بالإنتر...

بالوتيلي المزعج...جداً!:



لم يعرف الجمهور الإنتراوي الراحة مع بالوتيلي ، ففي قمة الظروف الصعبة ومع روبين كازان في بلاد الثلج سقط بالوتيلي في بحر أعصابه الهادر ليتم طرده ويصبح الإنتر كمتلقي الضربات مع روبين كازان ليسعفه الحظ بتعادل اعترف مورينهو بأنه لم يكن يستحقه.

بعد ذلك ألقى بالوتيلي بالقميص وأضاع فرحة الإنتر بالفوز على عملاق أوروبا برشلونة ، كم كانت لحظات صعبة تلك التي لم يعرف الفريق فيها طعم الراحة والسلام الداخلي.


وسقط البافاري...افترسه الشياطين الحمر:



من كان يقول غير هذا؟؟..وهو يرى هدف روني في الدقيقة الأولى في لقاء الذهاب قبل أن يرد عليه تصميم الألمان باحترافية الفرنسيين وبسالة الكروات ليفوزوا 2-1...ومن لم يقل هذا؟؟ وهو يشاهد الهدف تلو الأخر يدخل مرمى بايرن ميونخ لتصل النتيجة 3-0 وليقف لويس ناني مفتخراً بشكل واضح بما فعله من اجهاز كامل على بايرن ميونخ؟؟؟

أعتقد جازماً أن جرح الكبرياء الذي سببته الأهداف الثلاثة كان أكبر من الخسارة مع ماينز ، فوجه لويس فان جال ورومينجه كان يقول يا ليتها لم تكن ليلة!!...لكن الرد البافاري جاء وهدف مؤلم من روبين أخرج السير اليكس فيرجسون مرتين مرة من البطولة ومرة عن طوره ليصف الألمان بالفوضى ضد الحكام.


صافرة الحكم تقتل مورينهو وتقيله...أين هذه الصافرة؟



التاريخ الرابع من تشرين ثاني "نوفمبر" والمكان كييف والمناسبة مواجهة الإنتر مع دينامو كييف في دور المجموعات من دوري الأبطال ، الدقيقة 86 النتيجة 1-0 لدينامو كييف وهذا يعني خروج الإنتر المبكر من البطولة لتكتب الصحف في اليوم التالي تمت إقالة مورينهو.

لكن هذا لم يحدث ، فرجل مجنون بالمغامرة اسمه مورينهو قال للاعبين يكفي مدافع واحد ودفع بكل قوته الهجومية وجاء التعادل عبر ستانكوفتش قبل أن يقتل الأفعى الهولندية بلسعته السامة جداً والتي ذاقها كل من واجه الإنتر في دوري الأبطال ألا وهو شنايدر في الدقيقة 89.



الآن هناك لحظة صعبة جداً على أحد الطرفين...هذه اللحظة صافرة حكم في نهاية مواجهة السانتياجو برنابيو لتقول لأحدهما لقد خسرت!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
رحلة النجاح كانت مؤلمة : أصعب لحظات الموسم على الإنتر والبايرن
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكة منتديات صدى العرب :: ©§][ منتــــ صدى الملاعب ــــديات ][§© :: صدى الكـــرة العالميـــة والعربية-
انتقل الى: